البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

اضراب-الاطباء

الجامعة العامة للصحة تدعو كافة الهياكل النقابية إلى التعبئة وقيادة كل التحركات ضد كل أشكال العنف

نددت الجامعة العامة للصحة المنضوية تحت الاتحاد العام التونسي للشغل بالعنف الذي امس استهدف زملاءهم بمستشفى سهلول بسوسة وبالعديد من المؤسسات الصحية في الجهات، داعية كافة الهياكل النقابية بكل المؤسسات الصحية إلى التعبئة وقيادة كل التحركات بمؤسساتهم ضد كل أشكال العنف.

واعتبرت الجامعة أن الاعتداءات أصبحت ظاهرة خطيرة لن تتوقف ما لم تتوحد كافة الجهود للتصدي لهذه الظاهرة والاستعداد لكافة الأشكال النضالية من أجل تجريم العنف المسلط على كافة العاملين بالقطاع الصحي.

ويذكر أن اجتماعا انعقد مساء امس  الأحد بمقر وزارة الصحة لتدارس الإجراءات الكفيلة بتأمين المؤسسات الاستشفائية ضد الاعتداءات المتكررة على إطارات وأعوان الصحة.

وتمّ في أعقاب هذا الاجتماع اتخاذ جملة من القرارات من بينها صياغة قانون لحماية أعوان وإطارات الصحة العمومية أثناء قيامهم بمهامهم، وتعزيز الأمن في المستشفيات. كما تقرر إعادة هيكلة فضاءات أقسام الاستعجالي والفصل بين فضاءات الاستقبال وفضاءات العناية الطبية، بالاضافة الى تأهيل وتكوين أعوان الاستقبال في حسن التواصل والتعامل مع المرضى ومرافقيهم وخاصة في ميدان التصرف في الحالات الحرجة.

وتضمنت القرارات أيضا إحداث فضاءات مخصصة لإعلام المرضى ومرافقيهم مما يمكن من المحافظة على سرية المعطيات الطبية، والعمل على تدعيم الموارد البشرية المختصة في أقسام الاستعجالي، فضلا عن التسريع في تنفيذ برنامج تأهيل وتعصير أقسام الاستعجالي.

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

radio gafsa

برامج وخدمات

tmp111

tmp222

tmp1112

تابعونا على الفيسبوك

ريبورتاج فيديو

أحوال الطقس

الميثاق

مدونة-سلوك