البث الحي

الاخبار : أخبار رياضية

FB_IMG_1553289958809

كاس امم افريقيا 2019 : المنتخب التونسي ينهي مرحلة التصفيات بفوز عريض امام سواتيني

انهى المنتخب الوطني التونسي مرحلة التصفيات المؤهلة لنهائيات كاس امم افريقيا لكرة القدم « مصر 2019″ بانتصار عريض امام نظيره من « سواتيني » استقر على رباعية كاملة (0/4) في مباراة الجولة الختامية من منافسات المجموعة العاشرة التي اقيمت مساء اليوم الجمعة بالملعب الاولمبي برادس تحت امطار غزيرة .

وبفضل هذا الفوز تصدر المنتخب الوطني « مؤقتا » الترتيب العام للمجموعة العاشرة برصيد 15 نقطة امام مصر (12ن) التي تلتقي غدا السبت مع مضيفتها النيجر (الثالثة ب 4 ن) لحساب نفس الجولة .
فيما يتذيل منتخب سواتيني الترتيب بنقطة وحيدة .
وباعتبار ان المنتخبين التونسي والمصري كانا قد ضمنا منذ الجولة الرابعة للتصفيات التاهل عن المجموعة العاشرة الى النهائيات القارية التي ستحتضنها مصر خلال الصائفة القادمة فان الجولة الختامية كان رهانها الترشح في المركز الاول بين تونس ومصر .
وفي واقع الامر كان زملاء يوسف المساكني مساء اليوم في نزهة امام منافس متواضع لم يشكل اي خطورة على الدفاع التونسي في اول اختبار للمدرب الفرنسي الجديد الان جيراس على راس نسور قرطاج .
توفرت للفريق التونسي عديد الفرص السانحة وكان بامكانه تسجيل اهداف كثيرة لولا قلة التركيز امام المرمى خاصة بعد الاطمئنان على النتيجة النهائية للمباراة والسقوط في فخ الاستسال .
من جانبه عانى منتخب سواتيني من غياب التركيز وخاصة الارهاق ربما بسبب ارضية الميدان وغزارة الامطار التي تهاطلت على ملعب رادس فتعرضت عناصر الفريق الى عدة اصابات ما عجل بخروج الحارس الاساسي منذ الشوط الاول وخروج الحارس الاحتياطي قبل نهاية اللقاء وتعويضه بلاعب باعتبار ان الفريق استكمل تغييراته القانونية .
المنتخب التونسي كان رهانه في لقاء اليوم الفوز على سواتيني وتسجيل اكبر عدد ممكن من الاهداف على امل تصدر المجموعة والتاهل في المركز الاول وبالتالي فك الارتباط مع منتخب مصر في صدارة الترتيب اثر الجولة الخامسة (12 نقطة لكل فريق) مع افضلية على مستوى فارق الاهداف للفراعنة في انتظار ختام الجولة السادسة الاخيرة التي ستحدد المنتخب الذي سيتصدر مع نهاية التصفيات القارية المجموعة العاشرة .
ولم تعرف المقابلة فترة جس نبض اذ اندفع الفريق التونسي بكل قوة نحو مرمى المنافس طمعا في التسجيل المبكر وهو ما كان له بمعدل هدفين في كل شوط .
وفي د14 مرر طه ياسين الخنيسي كرة الى يوسف المساكني الذي سدد داخل منطقة الجزاء ارضية قوية زاحفة لكن الحارس تصدى لها ببسالة .
ومن توزيعة جانبية لظهير الترجي الرياضي ايمن بن محمد حول مدافع قاسم باشا التركي صيام بن يوسف كرة راسية قوية في شباك حارس اسواتيني د21 معلنا عن الهدف الاول لنسور قرطاج.
الخنيسي من جديد يمرر كرة على طبق لانيس البدري المنفرد بالحارس والذي لم يجد صعوبة في وضعها بسهولة في الشباك د 33 مسجلا الهدف الثاني .
لاعب النجم الساحلي المتالق وجدي كشريدة في اول مباراة دولية له في صفوف المنتخب الاول مرر كرة جانبية الى نعيم السليتي ولاعب ديجون الفرنسي يسدد تصويبة قوية غالطت حارس سواتيني (د 52 ) وهو الهدف السادس للسليتي مع المنتخب التونسي .
ياسين مرياح مدافع فريق اولمبياكوس اليوناني سجل بدوره من كرة راسية في د61 على اثر توزيعة جانبية متقنة من مخالفة نفذها علي معلول لاعب الاهلي المصري .
وكاد يوسف المساكني ان يوقع الهدف الخامس في د63 بعد ان اصطدمت به كرة داخل المنطقة من تسديدة قوية لنعيم السليتي لكن الحكم رفض الهدف بداعي التسلل الذي لم يكن موجودا مطلقا .
منتخب نسور قرطاج بقيادة الان جيراس اعتمد خطة تكتيكية متوازنة تقوم على مبدا الضغط والمباغتة من خلال تدعيم منطقة وسط الميدان باربعة لاعبين وهم امين بن عمر و ايمن بن محمد ونعيم السليتي ويوسف المساكني الذي اضطلع بدور مزدوج هجوما ودفاعا في حين قاد هداف الترجي الرياضي ياسين الخنيسي الهجوم التونسي في خطة راس حربة صريح .
الاطار الفني للمنتخب التونسي سعى في الشوط الثاني الى منح بعض الحيوية لخط الهجوم من خلال بعض التغييرات عبر اقحام محمد دراغر مكان ايمن بن محمد وبسام الصرارفي مهاجم نيس الفرنسي عوض لاعب ديجون نعيم السليتي كما دخل لاعب كاين الفرنسي سيف الدين الخاوي مكان انيس البدري .
تشكيلة المنتخب التونسي :
ايمن المثلوثي / علي معلول/ وجدي كشريدة / صيام بن يوسف / ياسين مرياح / ايمن بن عمر/ ايمن بن محمد عوضه محمد دراغر د67 / نعيم السليتي عوضه بسام الصرارفي د73 / يوسف المساكني/ انيس البدري عوضه سيف الدين الخاوي د73 / طه ياسين الخنيسي .
(وات)

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

برامج وخدمات

tmp111

tmp222

tmp1112

تابعونا على الفيسبوك

ريبورتاج فيديو

أحوال الطقس

الميثاق

مدونة-سلوك

radio gafsa